الخميس , مايو 28 2020
الرئيسية / أخبار الشرقية / انقاذ متحف تل بسطة و2000 قطعة أثرية بالشرقية من الغرق.. صور

انقاذ متحف تل بسطة و2000 قطعة أثرية بالشرقية من الغرق.. صور

الشرقية – إيمان مهنى

انتقل الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، لمنطقه تل بسطة الأثرية بعد تلقيه بلاغا يفيد وجود تسريبات لمياه الأمطار من أعلى سطح متحف تل بسطه الأثري، وكلف  نبيل فاروق رئيس مركز ومدينه الزقازيق برفع المياه من أعلى سطح المبني وتجفيفه تماما ليقوم مسؤولو المتحف بتغطية المعروضات بالداخل لحمايتها من التلف.

كما رفعت مياه من شوارع  “الصاغة – الزراعة – عبد العزيز- شرويده ” ونفق سيارات أبو الريش ونفق مشاه عرابي منعا لتجمع المياه واعاقه حركه مرور السيارات والمواطنين ومن امام المستشفى العسكري للقوات المسلحة.
وأكد محافظ الشرقية أن جميع رؤساء المراكز والمدن والأحياء ومسؤلي شركتي مياه الشرب والصرف الصحى والكهرباء وعمال النظافة متواجدون في الشوارع لرفع القمامة و تراكمات المياه الناتجة عن سوء الطقس أولًا بأول مشيراً إلى انتشار الشفاطات والكاسحات التابعة لشركه مياه الشرب فى كافة أنحاء المحافظة خاصة عند منازل ومطالع الكباري والميادين الرئيسية.
وأضاف محافظ الشرقية، أن حالة الاستعداد القصوى والتي تم رفعها بالمحافظة منذ صباح امس مستمرة علي مدار اليومين القادمين لمواجهة سقوط الأمطار وهبوب الرياح طبقا لتوقعات هيئة الأرصاد ، مشددا على كافة المسئولين التنفيذيين باستمرار التواجد الميداني للتعامل الفوري مع الشكاوى التى ترد بأماكن تجمع المياه وإزالتها على الفور واتخاذ كافة الإجراءات التى من شأنها الحفاظ على سلامة الاهالي.
ناشد المحافظ جموع المواطنين علي أرض محافظه الشرقية بضرورة اتباع الارشادات و تعليمات السلامة وعدم التواجد بالشوارع اثناء هطول الامطار المصحوبة ببرق ورعد وهبوب الرياح وكذلك عدم الاحتماء بالتندات المعدنية واللوحات الإعلانية الكبيرة وعدم التواجد اسفل الأشجار وتوخي الحذر اثناء عبور الطريق لتجنب الانزلاق لحين انتهاء موجه الطقس السيء والامطار الغزيرة غير المسبوقة التي تشهدها المحافظة.
نوه  انه تنفيذا لتعليمات رئيس الوزراء المهندس مصطفي مدبولي سيتم قطع المياه والكهرباء على مناطق متفرقه من أنحاء المحافظة وبالتناوب ولعدد ساعات محدده حتى أنتهاء الموجه وعوده الأحوال الجوية الي طبيعتها.
وأكد المحافظ علي تواجده المستمر ومتابعته الدؤوبة لغرفه العمليات الرئيسية بالديوان العام والمتصلة بغرف العمليات الفرعية بمراكز ومدن المحافظة وكذلك البلاغات الواردة عبر غرفه الازمات والكوارث موجها الجهاز التنفيذي التعامل الفوري والسريع مع أي شكوي والتنسيق مع اداره الحماية المدنية والادارة العامة للمرور وتنفيذ خطه المحافظة للتصدي لهذه الأزمة.
وكانت قرى ومدن محافظة الشرقية، شهدت تغيرات مناخية وحالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية،والطقس البارد وتكاثف للسحب المنخفضة، صاحبها سقوط أمطار متفاوتة، ما بين المتوسطة والغزيرة على أوقات متباينة ما أدى إلى تباطؤ حركة مرور المركبات بالطرق الفرعية والسريعة.
محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه (1)محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه
محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه (2)محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه
محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه (3)محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه
محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه (4)محافظ الشرقية خلال انتقاله لمتحف تل بسطه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *