الأربعاء , نوفمبر 20 2019
الرئيسية / أخبار الشرقية / “مافيش صاحب يتصاحب”.. طلاب يعترفون: قتلنا صديقنا بسبب 500 جنيه

“مافيش صاحب يتصاحب”.. طلاب يعترفون: قتلنا صديقنا بسبب 500 جنيه

الشرقية – محمود عبد الراضى – فتحية الديب

“مافيش صاحب يتصاحب”، جملة على ظهر توك توك يتحرك فى قرى الزقازيق بالشرقية، يصف ويلخص الحادث البشع الذى هز أرجاء مدينة الزقازيق بأكملها، بعدما قتل طلاب صديقهم.

اعترافات المتهمين أمام جهات التحقيق، كشفت عن مزيد من التفاصيل المثيرة، حيث قال صديق المتهم “يوسف.ف” 19 سنة، طالب: كان “المرحوم” من أعز أصدقائى، وأقرب الأشخاص المحببين لدى قلبى، ولا أدرى حتى الآن كيف طوعت لى نفسى قتله فقتلته.

ويضيف المتهم، اتفقت مع صديقى “محمد.أ” طالب بالثانوية الصناعية، و”أحمد.ع” عامل، على استدارج صديقى “المجنى عليه”، لمكان نائى بزعم شراء سيارة والتخلص منه بعد سرقته.

وأردف المتهم، بالفعل استدرجنا المجنى عليه، وتوجهنا به إلى طريق فرعى بترعة الشبانات في الزقازيق، ثم ضربناه على رأسه بعصا فسقط أرضاً وخنقناه جميعاً حتى فارقت روحه جسده، وسرقنا منه “هاتفه المحمول، وحافظة نقوده بها 500 جنيه “.

قتيل الشرقيةالقتيل

وكان مركز شرطة الزقازيق تلقى بلاغاً من مالك مصنع بغياب ابنه “طالب جامعي ـ 20 سنة”، عقب خروجه من المنزل لحضور درس بمدينة الزقازيق .

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث جنائى بمشاركة الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية واللواء عبد الله خليفة، مدير أمن الشرقية، حيث توصلت تحريات اللواء محمد والى، مدير المباحث الجنائية، والعقيد محمد شعراوى، مفتش مباحث المركز، برئاسة العميد عمرو رءوف، رئيس مباحث المديرية، حيث توصلت جهوده إلى أن آخر مشاهده للمتغيب كان برفقة صديق له طالب  جامعى ويدعى “يوسف.ف” 19 سنة، مُقيم بدائرة مركز شرطة الزقازيق، وأنهما توجها لشراء سيارة بناحية حسنية فاقوس وأن الأخير عاد لمنزله دون المتغيب .

المتهمون بقتل طالب الشرقيةالمتهمون

وتم توجيه حملة أمنية قادها الرائد أشرف ضيف، رئيس مباحث المركز ومعاونيه، النقباء أيمن الزهيرى، ومهاب مصطفى، ومحمد جمال نجحت في ضبط المتهم، حيث اعترف بارتكابه الجريمة بمساعدة آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *