الثلاثاء , يوليو 23 2019
الرئيسية / أخبار الشرقية / 125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)

125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)

يعاني أهالي مدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية؛ ارتفاع الكثافة الطلابية بالفصول في عدة مدارس مختلفة، ما يسفر عن تكدس الطلاب وعدم القدرة على الاستيعاب بشكل جيد للمواد الدراسية.

من جانبه؛ قال حاتم العوضي، أحد أولياء الأمور، إنه طبقا للتوزيع الجغرافي ارتفعت الكثافة السكانية في المدارس الموجودة حتى وصلت إلى 125 طالبًا وطالبة في الفصل الواحد، خاصةبمدرسة فاطمة الزهراء بالحي 15، وهو ما يضر بمستقبل أبنائهم الدراسي، ما يتطلب تخفيض أعدادهم بحيث لا يتعدى الفصل 50 طالبًا.

فيما أوضح ناصر الشامي ولي أمر، أن مدارس الأحياء الـ11، والـ15، والـ16 بالمدينة تعاني تكدس الفصول وتزاحم الطلاب، ما ينذر بانتشار الأمراض المزمنة والأوبئة بينهم، وحدوث كارثة مستقبلًا مثلما حدث في مدرسة أنشاص الرمل الابتدائية التابعة لإدارة بلبيس منذ عدة شهور ووقوع العديد من الإصابات.

وناشد أولياء الأمور رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان، ومجلس الأمناء، ورمضان عبد الحميد وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، بسرعة افتتاح وتشغيل مدرسة سعد بن أبي وقاص بالحي الـ11 مجاورة 77، ومدرسة أخرى بالحي الـ16، لتخفيف الكثافة الطلابية بالمدارس.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني؛ قد أكد في تصريحاتٍ له أمس، توقيع بروتوكول مع الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، لحل مشكلة عجز المعلمين والكثافات في الفصول، قائلًا: «نحتاج 200 ألف فصل لحل الكثافات، وكثافة الفصول مش هتتحل إلا بعد فترة زمنية تحتاج 10 سنوات».

125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)
125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)
125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)
125 طالبا كثافة الفصل الواحد في مدرسة بالشرقية (صور)

شاهد أيضاً

إيداع طفلين بدار للرعاية بعد ترك والدهما لهم فى موقف هيها بمحافظة الشرقية

إيداع طفلين بدار للرعاية بعد ترك والدهما لهم فى موقف هيها بمحافظة الشرقية

الشرقية – إيمان مهنى تسلمت لجنة من مديرية التضامن الاجتماعي بالشرقية، تحت إشراف النيابة احدي دور …

العثور على جثة طفل غارقًا بعد ساعات من اختفائه بالشرقية

الشرقية – فتحية الديب عثرَّ عدد من أهالى قرية “المحمدية” التابعة لدائرة مركز منيا القمح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *