الإثنين , سبتمبر 21 2020
الرئيسية / أخبار الشرقية / المتهمان بقتل نجلتهما في الشرقية: غسلنا عارنا وضميرنا مرتاح

المتهمان بقتل نجلتهما في الشرقية: غسلنا عارنا وضميرنا مرتاح

أدلى المتهمان بقتل نجلتهما في الشرقية باعترافات تفصيلية أمام الرائد محمد عبدالغفار رئيس مباحث قسم القنايات بإشراف اللواء محمد والي مدير المباحث الجنائية.

واعترف “ح. م”42 عاما “مزارع” وزوجته “ن.ع” 39 عاما “ربة منزل”، مقيمين بمدينة القنايات بارتكابهما الواقعة بسبب حملها سفاحا.

وأضافا أنهما استدرجا ابنتهما إلى قطعة أرض زراعية يمتلكها الأول وتخلصا منها ووضعاها في جوالين ودفناها بذات الأرض ثم نقلاها لأحد المصارف بعد انتشار روائح الجثة بالمكان قائلين: “لسنا نادمين غسلنا عارنا وضميرنا مرتاح”.

تعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء عبد الله خليفة مدير أمن الشرقية إخطارا من اللواء محمد والى مدير المباحث الجنائية بورود بلاغ من بعض الأهالي بقيام مزارع وزوجته مقيمين بمدينة القنايات بالتخلص من ابنتهما وتدعى “ن” 20 عاما طالبة لشكهما في سلوكها.

وبانتقال الأجهزة الأمنية وبتكثيف التحريات تبين صحة المعلومات وتم ضبط المتهمين واعترفا بارتكاب الجريمة وتحرر محضر بالواقعة وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *