الجمعة , سبتمبر 18 2020
الرئيسية / أخبار الشرقية / من أفراح إلى مآتم.. قصة 3 حوادث حولوا العيد لجنازات بالشرقية (صور)

من أفراح إلى مآتم.. قصة 3 حوادث حولوا العيد لجنازات بالشرقية (صور)

سامح مغازى

تحول عيد الأضحى المبارك لدى بعض الأسر بمحافظة الشرقية إلى مآتم وسرادق للعزاء بعد مصرع 3 أطفال في عدة حوادث متفرقة خلال أيام العيد.

مدينة القنايات
شهدت مدينة القنايات حادث مؤلم عقب سقوط الطفل “عبدالرحمن.ال” 7 أعوام من أعلى سيارة أثناء إزالة فراشة العيد بعد الانتهاء من الصلاة مباشرة ما أدى لإصابته بجروح خطيرة وتوفي على إثرها لتتحول ابتسامة المحتفلين إلى صرخات ودموع وإغماءات حزنا على فقدانه وبدأ الجميع يجهز نفسه لتشييع الجنازة من أحد المساجد إلى شارك فيها المئات من أهالي المدينة.

صان الحجر
ولقي الطفل “محمد.م” 12 عاما مقيما بعزبة التمارزه بمدينة صان الحجر مصرعه في حادث سير بذات اليوم بعد إصابته بجروح خطيرة ولفظ أنفاسه داخل إحدى سيارات الإسعاف على يد والده وكان من المفترض أن تقله إلى مستشفى آخر بعدما تم نقله لمستشفى الحسينية وتبين أن أجهزة التنفس داخلها معطلة.

مشتول السوق
وشهد مركز مشتول السوق مصرع الطفل الرضيع “نور الدين” يبلغ من العمر سنة و7 أشهر بعد أن دهسته سيارة مسرعة أثناء خروجه بصحبة والدته ونجل شقيقتها من منزلها ولفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بإصابته الخطيرة بين أحضان أمه وتتحول أجواء البهجة والاحتفال بالعيد ومشاهد البلالين إلى موكب جنائزى مهيب و تم دفنه بمقابر أسرته.

 

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *