الثلاثاء , نوفمبر 19 2019
الرئيسية / دين و دنيا / “لا تكون جائعة وفي اتجاه القبلة”.. أحكام ذبح الأضحية بالطريقة الشرعية

“لا تكون جائعة وفي اتجاه القبلة”.. أحكام ذبح الأضحية بالطريقة الشرعية

غالبًا ما يتجاهل البعض الطريقة الصحيحة للذبح في عيد الأضحى دون قصد، ما يفسد الأضحية، بينما يحاول البعض الاستفسار عن الشروط والأحكام الشرعية التي تصح بها الذبيحة.

“الوطن” التقت الدكتور محمد وهدان، الداعية الإسلامي، لتوضيح طرق الذبح الشرعية لتجنب الأخطاء.

ويشرح وهدان: النبي حسم الطريقة الشرعية للذبح، بقوله في الحديث الصحيح عن شروط الذبح “وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح، وليحد أحدكم شفرته، وليرح ذبيحته وليذكر اسم الله عليها”.

ويصف وهدان أن “الذبح يعني قطع الحلقوم والمريء والوريدين من الرقبة، والله سبحانه وتعالى أمرنا أن نذكر اسم الله على الأضحية عندما نذبح، كما حذرنا من تناول الطعام الذي لم يذكر اسم الله عليه”، بقوله تعالى: “ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه”.

ويستكمل وهدان حديثه قائلا “ثبت إن الأضحية غير المذبوحة طبقا للشريعة الإسلامية يشوبها أمراض كثيرة لأن الدم فيه ميكروبات وأمراض تنتقل للإنسان بمجرد تناوله اللحم، ولذلك أمرنا الإسلام أن نتقي الله سبحانه وتعالى ونذكر اسم الله عند الذبح”.

وأوضح وهدان أن “على الذابح ألا يري السكين لذبيحته، وألا تذبح وهي جائعة، ومن سنة الذبح أن تكون في اتجاه القبلة، ولكن إذا لم يحدث ذلك فلا حرج وتكون صحيحة وتؤكل الأضحية، ولكن إذا اتجهت إلى القبلة وذكر اسم الله فذلك هو الأفضل”، ويقول تعالى: “لن ينال الله لحومها ولا دماؤها ولكن يناله التقوى منكم كذلك سخرها لكم لتكبروا الله على ما هداكم وبشر المحسنين”.

كما أن من الشريعة الإسلامية إلا يذبح خروفا أمام خروف آخر أو عجل أمام آخر، حيث حذر الرسول من ذلك، فاحترام الإسلام حتى للحيوان والرفق به، وليؤكد أن الإسلام أمر بإصلاح الدنيا كلها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *