الأحد , يوليو 21 2019
الرئيسية / أخبار الشرقية / صور.. “المعلم نصه” بالشرقية يتحدى إعاقته بالرزق الحلال: “نحتاج العون مش الشفقة”

صور.. “المعلم نصه” بالشرقية يتحدى إعاقته بالرزق الحلال: “نحتاج العون مش الشفقة”

الشرقية – إيمان مهنى

“المعلم نصه”، قصة نجاح جديدة للإرادة والتحدى وكسب العيش من ذات اليد، رافضا النظر إلى قصر القامة بشىء من الشفقة أحياناً، أو أنهم لا يستطعون ممارسة الحياة مثل الأشخاص الطبيعيين، مؤكدا أن التجارة أمانة وشطارة.

“نفسى المجتمع والناس، لا ينظروا إلينا نظرات الشفقة والعطف، نحن مثلهم، لنا أحاسيس ومشاعر، بل نتميز عن الكثيرين بالإرادة القوية وتحدى لهذه الظروف من أجل العيش، فالكثير منا يواجه ظروفا معيشية صعبة، لعدم توافر وظيفة حكومية، والقطاع الخاص يرفضه، مع ذلك نتحدى كل هذا ونواجه الجميع”.

بهذه الكلمات بدأ محمد غريب عبدالمنعم 24 سنة من قرية كفر حماد التابعة لمركز كفر صقر بالشرقية، والمشهور بلقب المعلم “محمد نصه” حديثه لـ”اليوم السابع”.

ويقول محمد غريب أو “المعلم نصه ” كما يلقبه الأهالى: والدى مزارع بسيط، وأسرتنا تتكون من شقيقين وفتاة، أنا أكبرهم، ولدت من قصار القامة ومعاق بالأطراف، وعندما كنت طفلا كنت استعين بالكرسى المتحرك لتسهيل حركتى، بعدما عانيت من صعوبة المشى والتعرض لجروح نتيجة الخبطات بسبب عدم التمكن فى الحركة، إلى أن وصلت للإعدادى بدأت اعتمد على نفسى فى التوجه للمدرسة دون الكرسى المتحرك، وحصلت على دبلوم الزراعة.

وحكايتى بدأت قبل 5 سنوات، بعد ما فشلت فى الحصول على فرصة عمل، كاد اليأس يقتلنى، إلا أننى لم أستسلم له وفكرت فى الدخول بالتجارة، والبداية كانت مع عمى لمدة عامين فى تجارة الأدوات الصحية ومستلزمات السباكة، وبعدها فتحت محلا منفصلا عنه، أخذ شهرة واسعة بين القرى المجاورة نظرا لحرصى على بيع المنتجات الجيدة ودون مغالاة فى الأسعار.

وتابع المعلم “نصه “: يومى يبدأ فى 8 صباحا أقوم بفتح المحل انتظر الزبائن والذين استقبلهم بالكلمة الحلوة، وأحيانا أتوجه بتروسيكل والذى أقوده بمهارة لشراء بضاعة من التاجر، كما أننى أمارس حياتى العادية مثل أى شخص، ففى أيام الإجازات وبعد مواعيد العمل أتوجه مستخدما دراجة بخارية مجهزة لزيارة الأهل أو الجلوس مع الأصدقاء، لافتا إلى إنه سبق لى الزواج مرة واحدة وانفصل، وحاليا يبحث عن زوجة لاستكمال حياته معاها.

واستكمل:”نحن كقصار قامة فى المجتمع نوجه الكثير من الظروف مثل عدم تجهيز أماكن مخصصة لنا أو وسائل مواصلات مجهزة، أو وظيفة، فعشت سنوات طويلة لا أرغب مغادرة القرية والتوجه لأى مكان لصعوبة التحرك، وعندما حصلت على الدبلوم بحثت كثيرا عن فرص عمل دون جدوى”.

المعلم نصه فى محلةالمعلم نصه فى محلة

محمد يمارس التجارة و يرفض العطلةمحمد يمارس التجارة و يرفض العطلة

محمد داخل محلةمحمد داخل محلة

المعلم محمد المعلم محمد

شاهد أيضاً

إيداع طفلين بدار للرعاية بعد ترك والدهما لهم فى موقف هيها بمحافظة الشرقية

إيداع طفلين بدار للرعاية بعد ترك والدهما لهم فى موقف هيها بمحافظة الشرقية

الشرقية – إيمان مهنى تسلمت لجنة من مديرية التضامن الاجتماعي بالشرقية، تحت إشراف النيابة احدي دور …

العثور على جثة طفل غارقًا بعد ساعات من اختفائه بالشرقية

الشرقية – فتحية الديب عثرَّ عدد من أهالى قرية “المحمدية” التابعة لدائرة مركز منيا القمح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *